العقل والجسم

بقلم أمل بهادر

بقلم الأخصائية / أمل بهادر
تحوي كل رئة  لدينا على 300 مليون حجرة هوائية فهي تزود الرئتين بسطح ضخم لامتصاص الأوكسجين من هواء التنفس لو نشرنا هذه الحجريات على سطح لفظت منطقة يبلغ مساحتها ملعب تنس ، تأخذ الرئة نصف ليتر من الهواء في التنفس الطبيعي عندما يقوم بجهد عضلي يأخذ عشرة أضعاف هذه الكمية لتزويد العضلات بكمية إضافية من الأكسجين ألازم لها خلال قيامها لمجهود كبير وعندما تمتلئ الرئتان تحوي 3 ليترات من الهواء يتنفس الشخص البالغ خلال النهار كمية من الهواء تكفي لمليء ألف بالون كبير .

كيف لنا أن نوظف تلك القوة الجسدية للحصول على الاسترخاء والصحة والتغير المطلوب ، من هنا جاء مفهوم العقل والجسم والذي يعبر عن المهارات التي توفر قدرا كبيرا من التعبير عن الذات والتأمل الداخلي والاسترخاء والتخيل، حيث تعتمد على مقدرتنا على استخدام عقولنا للحصول على تغيرات صحية في أجسادنا، وكذلك استخدام قوة أجسادنا الحصول على تغيرات صحية في عقولنا ولها ثاثير بتحريك القوة الاستشفائية لعقولنا، وتخفيض مستوى الضغط النفسي، وتحسن كينونتنا الجسدية الانفعالية والروحية.

وتتخلص أهداف العقل والجسم إلى الرعاية الذاتية "عالج نفسك" منها زيادة وعي وإدراك الجسم واستخدام الحكمة الداخلية للشخص للتطوير بصورة العلاج ، التقليل من التوتر وزيادة الهدوء والعافية  ، أفرغ كأسك ، الذهن المبتدئ .

حيث  يتضمن العقل والجسم عشر جلسات وكل جلسة لها هدف وهي تقنيات علاجية  منها جلسة الرسومات الأولي؛ جلسة التحفيز الذاتي ، جلسة التنفس والحركة  ،  جلسة مسح الجسم , جلسة التأمل الغذائي ، جلسة الحوار مع الإعراض ، جلسة شجرة العائلة ،جلسة المرشد الحكيم, جلسة الرسومات الأخيرة ، تمر كل جلسة عدت خطوات مرتبة  ، كالتأمل لافتتاحي )استرخاء( ، فحص للمشاعر ، المادة النظرية ، تطبيق للمهارة ، فحص المشاعر لتطبيق المهارة ، التأمل الختامي للجلسة  .

استلق علي الأرض أو اجلس بأريحية علي الكرسي ،وظهرك ملتسقأ ،وضع قدميك علي الأرض وأغلق عينيك تنفس بعمق خذ شهيق من الأنف و تخيل نفسك تشم رائحة الوردة الموجودة بيدك نحبس النفس دقيقة ونخرج الزفير من الفم ،تخيل بيدك شمعة تطفئها بهدوء الآن عد للمكان الموجود به وحرك أطراف قدميك ثم افتح عيناك مع ابتسامة من هنا تكون قد بدأت فعليا في التأمل الافتتاحي الاسترخاء .

الجلسات لها تأثير قوي للأشخاص التي تعرضوا إلي الصدمات النفسية أو يعانوا من مشاكل نفسية  واجتماعية و اقتصادية أو مشاكل عاطفية  ويطهر من خلال الجلسات العشرة والحساس بالراحة والسعادة والقدرة على حل المشكلات بناء علاقات قوية بين  أفراد أسرتها  وتجاوز العقبات و الهموم  وتغير نظرة التشاؤم إلي  التفاؤل .

  • بواسطة أمل بهادر
  • 2015-12-10